تغيرات الوعي في 2020

تغيرات الوعي في 2020

منذ بداية 2020 ونحن في موجة كبيرة جدا ، هذه الموجة متفرعة لقمة وقاع، لسلبي وإيجابي، لوعي وتخلف في الوعي.

ولأننا نعيش هذه الحقبة التاريخية دعونا نراقب (الوعي) 💫

هل شعرت بشعور مختلف منذ بداية السنة؟
هل سمعت شيء غير معتاد؟
هل رأيت شيء لم تره من قبل؟
هل خضت أي تجربة روحانية مختلفة؟

اكتب بحب💜👇🏻 دعنا نتشارك ونراقب تطور (وعي) البشرية ..

Sumaya_adminتغيرات الوعي في 2020

9 تعليقات

إنضم الي التعليقات
  • ريم - 5 أكتوبر، 2020 رد

    نعم،

    لأوّل مرّة أتحرّر من التأنيب والخوف… فأصبحت أعيش بخفّة وسرعة وحركة لا يشلّها تفكير عقيم ولا يُثقلها مشاعر قديمة مكبوتة.
    تحرّرت وحلّقت

    تحيّاتي لك.

  • وهج السلمي - 6 أكتوبر، 2020 رد

    ج١/ نعم شعرت بشعور مختلف تمامًا منذ بداية السنة وحتى الان.
    ج٢/ نعم سمعت الكثير من الاشياء الغير معتادة، وسمعت اشياء لو لأول مرة اسمعها في حياتي.
    ج٣/ لا اعلم بالضبط اذا ما كانت تجربة روحانية ام لا ولكنني خضت تجربة غيرت الجسد المشاعري لدي وبدات افهم نفسي اكثر من قبل

  • وئام - 12 أكتوبر، 2020 رد

    نعم تغيرت كثيرا.. حتى رمضان حق السنة دي كان اكتر روحانية و جمال.. أصبحت اكتر شجاعة. و اكتر ثقة و حصلت على وظيفة جديدة و تغير مديري و أصبح انعكاسي أجمل الحمدلله

  • باسمه - 14 أكتوبر، 2020 رد

    صرت احفظ القرآن وتغيرت مشاعري مع العلاقات التي كانت قريبة مني

  • أحمد - 27 أكتوبر، 2020 رد

    بداية السنة كانت مواجهة لخوفي الذي تجاهلته لفترة طويلة، لاني نويت ان سنة ٢٠٢٠ تكون سنة سلام داخلي بالنسبة لي قررت مواجهة هذي المشاعر ماكنت اعرف الى متى راح تنهي! وهل اقدر اتخطاها ولا لا؟ تخطيتها بنسبة كبيرة وانا الان افضل من السنة الماضية ومازالت في التحسين من مشاعري.

  • Hanan Omar - 1 ديسمبر، 2020 رد

    2020 كانت معلمه بالنسبة لى اختبرت في معتقدات ومشاعر اصبحت اكتر شفافية في مشاعري واجهت مخاوف عدلت مسار علاقات عائلية وصداقات تخلصت من ديوني المالية بحمد الله واشعر بهدووووء واصبحت استمتع بعزلتي عوضا عن اني كنت اخاف جدا من الوحده سابقا وتجربة الحجر كانت لطيفة وممتعه بالنسبة لي . وشكرا للدكتوره سمية كنتى نعم الصحبة والمعلم وفقك الله وجعلك مباركة اينما كنتي .

  • نوف ظاهر - 7 ديسمبر، 2020 رد

    نعم كانت سنة سلام وهدوء وجلسة مع النفس. بعيد عن الي يحدث في الخارج.
    كانت فيها أحداث جميله بالنسبة لي وبنفس الوقت اختبارات. الحمدلله. خرجت من الاختبار بامتياز. لأنني كنت فيه حقيقيه على طبيعتي. ❤️

  • هند - 17 يوليو، 2021 رد

    نعم اصبحت تساؤلاتي اكبر واعمق واصبحت ابحث عن الحقيقة لم تقنعني الاجابات ولم اكتفي بها
    بحثت واكتشفت امور كثيرة وحقائق بعضها مؤلمة وبعضها صادمة
    ىتغيرت نظرتي لنفسي وللكون ولكل شي ،، فهمت ماذا اريد اصبحت انظر للامور نظرة اخرى لكن الشي السيء في هذا انني اصبحت اشعر انني غريبة في عالم من الاموات السائرون لااستطيع البوح والحديث لخوفي من التبذ هل الحقيقة صعبة لهذة الدرجة ،، كثير من اهدافي اقتربت والكثير منها تحقق وبعضها تغير ،، اصبحت اشعر انني في نسخة جديدة وارض جديدة ،، اتمنى الشعور بالسلام والراحة

  • ملاك - 12 نوفمبر، 2021 رد

    نعم ، حينما تعطل العالم وخاصه السفر والحريه و الاغلاق ندمت و ذكرت نفسي انني اجلت امر وانني لدي مشاعر سلبيه واغلقت على نفسي ثم قلتها لنفسي خيره كان كله في صالحي ثم بدات التعليم كانت سنه تعليم وباقي التطبيق وزاد اتصال بالله و روحانيه عاليه واتصال بالذات العليا وتغيرت نظرتي للامور والحياه
    قلت لنفسي استيقظي ابدئي التغيير ماذا تنتظرين انتي تعطلين نفسك وشعرت انني متصله بالله وانني سوف افعل
    ببدايته هذه السنه لم يحرك فيني ساكن وحينما سمعت الاخبار لم اصدقها وكنت مطمئنه رايت الخوف وتشدد ابي كثير ا وارى الخارج خائفين و الخوف مبالغ فيه رايت تخلف الاقارب واتضح الاشخاص الانانيين رايت انني نفس مطمئنه وهاديه لكنني لم احب تشدد ابي لم احب الاغلاق وذكروني بنفسي انني انا من اغلق على نفسي وسوف ابدا التغيير

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *